مبادئ الري


الري

الماء أعظم ھدیة من الله للبشر كما يعتبر الماء شریان الحیاة الدائم للإنسان والحیوان والنبات على كوكب الأرض.

الماء عنصرا جوھریا للحیاة حیث قامت علیھا الحضـارات القدیمة.

تعتمد إنتاجیة الأرض علي الماء أثناء مراحل نمو النبات ویقدر استھلاك الماء في

الزراعة بحوالى 80 % من المیاه المتاحة فى العالم.

يعرف الري بأنه النظام المناسب لإمداد التربة بالقدر المطلوب من الماء لحاجة النبات

أوالأسلوب المنظم لتوصیل المیاه من مصادرھا الى الحقل لسد الأحتیاجات المائیة

للنبات.


مع الأخذ في الأعتبار شرطین ھامیین:

· امكانیة احتفاظ التربة بالرطوبة الأرضیة .

· امكانیة الحفاظ علي درجة تركیز الأملاح المناسبة.

كما يعرف علم مبادئ الري بأنه العلم الذي يهتم بتزويد المساحات الزراعية بالمياه

اللازمة للاستخدامات الزراعية بطريقة محسوبة بدقة على أساس المناخ والطبوغرافيا

وطبيعة التربة (درجة الحامضية، تدرج الحبيبات،...).

وإمداد التربة بالماء يحافظ علي محتوى الرطوبة اللازم لنمو النبات، ويغسل التربة من

الأملاح الزائدة، للحفاظ علي تركيز ملوحة مقبول في منطقة جذور النبات.

(يمكن زراعة الأراضي المالحة بالأرز، الذي يحتاج لكميات مياه كبيرة فيتم في نفس

الوقت غسل التربة من الأملاح).

اسباب الـــري

لماذا نحتاج الي عملیات الري؟ ، نحتاج للري للاسباب الاتية :.

- عدم كفایة الأمطار

- عدم انتظام الأمطار

- زراعة أكثر من محصول فى العام

- زراعة أفضل المحاصیل

فــوائــد الــري

- زیادة إنتاجیة المحصول

- زراعة أكثر من محصول فى الأرض الواحدة

- مصدر میاه للخزان الجوفى

الآثار الجانبية للري

- أنتشار بعض الأمراض.

- ارتفاع مناسیب المیاه الجوفیة.

- زیادة الأملاح فى الأراضى.

- ظھور البرك والمستنقعات وانتشار بعض الحشرات والأوبئة.

أنواع الري

· الري الطبيعي

وهو وصول المياه بطريقة طبيعية للنبات دون تدخل بشري.

· الري الصناعي

تدخل الإنسان وإعادة توزيعه للمياه باستخدام الطرق المختلفة.

الطرق الشائعة للري

- الري السطحي ويقسم إلى الري بالديم والري بالواسطة

- الري بالرش

- الري بالتنقيط

- الري المحوري

وهناك طرق أخرى جديدة ولكنها ليست منتشرة بصورة كبيرة في الوطن العربي.

فوائد ماء الري

· يقوم الماء بدور العامل المذيب للمواد الغذائية التي تحتويها التربة وحملها لجذور النبات.

· يساعد على نشاط بكتريا التربة التي تعمل علي تحليل المواد العضوية الموجودة في التربة فيمكن للجذر امتصاصها.

· يساعد على حفظ درجة حرارة التربة لتكون مناسبة لنمو النباتات.

· يحمل الأملاح الزائدة والمواد الضارة بالنبات إلى باطن الأرض وإلى المصارف.

أقسام ماء الري

ينقسم الماء المستخدم في عملية الري إلى الأقسام التالية:

1- جزء يمتص بواسطة جذور النباتات.

2- جزء يتبخر من سطح الأرض.

3- جزء تحتفظ به التربة حسب قوامها.

4- جزء يتسرب من خلال حبيبات التربة إلي المياه الجوفية.

مصادر المياه المستخدمة في الري

يمكن أن تأتي مياه الري من المياه الجوفية (الواردة من الينابيع أو المستخرجة من

الآبار) أو من المياه السطحية (المسحوبة من الأنهار أو البحيرات أو المستودعات

المائية السطحية الأخرى) أو من مصادر الماء غير التقليدية مثل مياه المجاري

المعالجة أو المياه منزوعة الملوحة أو مياه التصريف الزراعي أو تجميع الضباب. من

أشكال الري المميزة الأخرى نذكر استغلال مياه السيول الموسمية وتحويلها إلى

الأراضي الزراعية.

في حالة حدوث فيضان، تُنقل المياه إلى وديان جافة في الحالة الطبيعية باستخدام شبكة

من السدود والبوابات والأقنية ما يسمح بتوزيع المياه على مساحات كبيرة.

يمكن استخدام الرطوبة المخزنة في الأرض من أجل إنماء المحاصيل.

يتركز استخدام الري بالسيول على وجه الخصوص في المناطق الجبلية شبه الجافة والجافة.

في حين يعتبر جمع مياه السيول طريقة مقبولة للري، لا يعتبر جمع مياه الأمطار شكلًا

من أشكال الري.

جمع مياه الأمطار هو استغلال للمياه المتجمعة على أسطح المباني والأراضي غير

المستصلحة.

يذهب 90% من ماء الفضلات في العالم دون إعادة تكرير، ما يسبب انتشار التلوث

خصوصًا في البلدان محدودة الدخل.

إضافة إلى ذلك تستهلك الزراعة مياه الفضلات غير المكررة بشكل متزايد كمصدر

للري.

تعتبر المدن سوقًا مربحًا للمنتجات الطازجة، لذلك تعتبر مغرية للفلاحين.

لكن وبسبب حاجة الزراعة إلى التنافس على كمية المياه المحدودة مع الصناعات

والاستخدامات المحلية، في بعض الأحيان لا يكون هناك خيار أمام الفلاحين سوى

استخدام المياه الملوثة بالفضلات المدنية (ومن ضمنها المجاري) مباشرة لري محاصيلهم.

يمكن أن تحدث كوارث صحية خطيرة من استخدام المياه الملوثة بالعوامل الممرضة

بهذا الشكل، خصوصًا إذا أكل الناس الخضار المروية بالمياه الملوثة دون طهو.

عمل المعهد الدولي لإدارة المياه في الهند وباكستان وفيتنام وغانا وإثيوبيا والمكسيك

وعدد من البلدان الأخرى على مجموعة من المشاريع الهادفة إلى تقييم مخاطر الري

بمياه الفضلات والحد من استخدامها.

ينصحون باستخدام مقاربة «متعددة الحواجز» لاستخدام مياه الفضلات، بشكل يشجع

المزارعين على استخدام وسائل متعددة هادفة إلى تخفيض المخاطر.

تتضمن هذه التدابير إيقاف الري قبل الحصاد بعدة أيام من أجل ترك العوامل

الممرضة تموت تحت أشعة الشمس، مع إضافة الماء بحذر حتى لا يصيب أجزاء

النبات القابلة للأكل نيئة مثل الأوراق، بالإضافة إلى تنظيف النباتات بمادة معقم أو ترك

الطين البرازي المستخدم في الزراعة ليجف قبل استخدامه كسماد طبيعي بشري.

طورت منظمة الصحة العالمية توجيهات مخصصة لاستخدام مياه الري بشكل آمن.

في البلاد التي تهب فيها الرياح الرطبة خلال الليل، يمكن جمع المياه من خلال تكثيفها

على الأسطح الباردة.

تمارَس هذه الطريقة في كروم لانزاروت باستخدام الأحجار لتكثيف الماء.

يمكن صناعة أدوات لجمع الضباب من طبقات من القصدير أو الكتان.

إضافة إلى ذلك تزايد استخدام المياه الراكدة من أجهزة التكييف كمصدر للماء في

المدن الكبيرة.

بدءًا من نوفمبر عام 2019، ساعدت مبادرة من غلاسكو مزارعًا إسكتلنديًا على

زراعة محاصيل قابلة للأكل في مستنقع ملحي مروي بمياه البحر.

استُصلح فدان من الأراضي غير المستصلحة في السابق من أجل زراعة بعض

النباتات الملحية مثل نبات السويداء؛ تجني هذه النباتات أرباحًا أكثر من البطاطا.

تُروى هذه الأرض بالغمر مرتين يوميًا من أجل محاكاة تغيرات المياه المتعلقة بالمد

والجزر؛ تُضخ المياه من البحر باستخدام طاقة الرياح.

من الفوائد الأخرى لهذه الطريقة نذكر معالجة التربة وحبس الكربون.

كيفية اختيار الطرق المناسبة للري

يمكن اختيار الطريقة المناسبة للري طبقاً للظروف السائدة في المنطقة والتي تشمل ما يلي:


· طبوغرافية الأرض

تفضل طرق الري بالغمر في الأراضي المستوية أصلاً والتي يمكن تسويتها بتكلفة قليلة

حيث أن استواء السطح شرط ضرورة لانتظام توزيع مياه الري بالغمر.

ويفضل الري بالرذاذ أو بالتنقيط في الأراضي غير المستوية أو شديدة الانحدار حيث لا

يعيق عدم استواء السطح إمكانية استخدام نظام الري بالرذاذ أو بالتنقيط.

· مواقع قطاع التربة

لا تستطيع الأراضي الصحراوية الخفيفة والخشنة الاحتفاظ بالماء مما يؤدي إلى تسرب

وفقد مقدار كبير منها إلى باطن الأرض عند الري بالغمر، من هنا كانت كفاءة الري

هي العامل المحدد في اختيار النظام.

وتقل كفاءة الري بالغمر في هذه الأراضي ولا تتجاوز 45% بينما نجد أن كفاءة الري

بالرذاذ والتنقيط فوق 60% إلى 80% والجدول التالي يوضح كفاءة الاستخدام لمختلف

طرق الري في إطار توحيد التماثل في خواص التربة وإنتاجيتها.

من هذا يتضح أن العوامل الخاصة بالتربة وأهمها ميل السطح، قوام التربة، نفاذيتها،

قدرتها على الاحتفاظ بالماء هي العوامل الحاكمة في اختيار طريقة الري.

· المدة بين الريات

يفضل من الوجهة الفنية والاقتصادية اختيار نظام الري الذي يحقق أطول مدة ممكنة

للرية الواحدة مع الأخذ بعين الاعتبار العوامل التي تؤثر بطريقة مباشرة على المدة

الزمنية وأهمها طبيعة التربة وفي هذا الإطار يحقق الري التقليدي هذه الميزة ولكنه

يفقدها تماماً عند استعماله في الأراضي الرملية والخشنة.

· كمية المياه المتوفرة ونوعيتها

عندما تكون نقطة الماء شحيحة وغير متوافرة يصبح من الأنسب استخدام الطرق التي

توفر في استهلاك الماء مع الأخذ بعين الاعتبار نوعية هذه المياه حيث لا تصلح المياه

المملحة أو المالحة للري بالرذاذ على النبات.

· نوع المحصول

تنمو أغلب المحاصيل جيداً بصرف النظر عن طريقة الري المتبعة باستثناء بعض

المحاصيل ذات الطبيعة الخاصة وفي مناطق معينة كالأرز مثلاً.

تاثير الري على النمو المباشر

- الماء تحدث فيه جميع التفاعلات الكميائيه والحيويه فى الكائن الحى

- تنقل المواد الغذائيه فى صورتها الذائبه من عضو نباتى الى عضو نباتى اخر

- يعمل على اذابة الاملاح بالتربه ليمتصها النبات .

- الماء ضرورى لحفظ الخلايا فى حالة الانتفاخ

- من خلال فتح الخلايا الحارسه للثغور فى الاوراق يدخل ثانى اكسيد الكربون ليتم

تمثيله فى وسط مائى.

- يمتص الماء من التربه ويتحد مع ثانى اكسيد الكربون فى انسجة الورقه ليكون المواد الكربوهيدراتيه.

- يفقد الماء من خلال عملية النتح نتيجة اكسدة المواد الكربوهيدراتيه فى عملية التنفس وينتج طاقه حراريه يستخدمها النبات فى عملياته الحيويه.

- النتح للماء له تاثير مبرد للاوراق المعرضه للشمس.

تاثير الري على النمو(غير مباشر)

- نجاح عمليات الخدمه للارض تتوقف على المحتوى المائى لها.

- العمليات الزراعيه الممكن اجرائها تتحدد بنسبة الماء بالارض.

- تناسب نسبة الاكسجين بالتربه مع محتواها الرطوبة .

- خواص التربه مثل الحراره وغيرها تتوقف على نسبة وجود الماء.

جميع العوامل السابقه والتى تتاثر بالماء تؤثر على نمو النبات بالارض

تاثير الري على النمو الخضرى والزهرى

فى حالة توافر الماء الصالح للامتصاص يتجه النبات للنمو الخضرى على حساب

النمو الزهرى مع توفر الظروف البيئيه الاخرى والغذاء حيث يزداد النمو الخضرى

نتيجة سرعة انقسام الخلايا وزيادة حجمها واستنفاد المواد.

التوازن المائى لنباتات الخضرهو كمية الماء الممتص مساوي لكمية الماء الناتح بالنبات

والذى ترتفع حرارة الجو منه.

النتائج المترتبة على قلت كمية الماء بالنبات نتيجة نقص ماء الري :.

1 – نقص انتفاخ الخلايا الحارسه وبالتالى غلق الثغور

2- نتيجة لغلق الثغور يقل انتشار ثانى اكسيد الكربون وتنقص كمية الماده الجافه التى

يصنعها النبات وينقص المحصول .

3- يذبل النبات لو ظلت كمية الماء الصالحه للامتصاص قليله.

4- نقص الماء وانخفاض الحراره لا تكون الكربوهيدرات الكافية لحفظ الماء داخل

النبات فى صوره غير قابله للتجمد.

وهكذا نكون قد اعطيناكم لمحة عامة عن مبادئ الري واهم الركائز التي يحتويها بدايةً من تعريفه واهميته والاثار المترتبة على عملية الري كما ذكرنا اهم الطرق والاساليب المستخدمة ومصادر مياه الري وتأثير الري على النباتات .

المراجع :


· https://web.archive.org/web/20191203134123/https://www.reuters.com/article/us-climate-change-saltwater-farming/startup-helps-scottish-farmers-grow-gourmet-plants-with-sea-water-idUSKBN1Y01V6

· مبادئ هندسة الري والصرف / احمد حلمي – سارة حلمي .